شبكة عديل الروح الشاملة (9) سنوات من العطاء
المكتبه التاريخيه المواضيع والوثائق التاريخيه وانجازاتها


رد
 
LinkBack أدوات الموضوع إبحث في الموضوع طرق مشاهدة الموضوع
  #1  
قديم 14-04-10, 01:16 PM
الترتيب العام : 3
رقم العضوية : 59208
تاريخ التسجيل: 14/12/08
عدد المواضيع : 12969
عدد الردود : 34399
مجموع المشاركات : 47,368
الذهبي الفضي الذهبي الذهبي الذهبي 
مـجـمـوع الأوسـمـة: 7 (الـمـزيـد» ...)
yaman غير متصل
yaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond repute
  7248
الدولة :  Syria
الجنس :  female
افتراضي الدول اليمنية القديمة





دولة سبأ

مقدمة


يمثل تاريخ دولة سبأ، وحضارة سبأ عمود التاريخ اليمني، وسبأ عند النسابة هو أبو حمير وكهلان، ومن هذين الأصليين تسلسلت أنساب أهل اليمن جميعا، كما أن هجرة أهل اليمن في الأمصار ارتبطت بسبأ، حتى قيل في الأمثال تفرقوا ايدي سبأ، والبلدة الطيبة التي ذكرت في القرآن الكريم هي في الأصل ارض سبأ. كما أن ابرزرموز اليمن التاريخية، سد مأرب، قد اقترن ذكره بسبأ، وكان تكريمه بالذكر في القرآن سببا في ذيوع ذكر سبأ وحاضرتها مأرب. دولة سبأ في العصر الأول هي أكبر وأهم تكوين سياسي فيه، وما تلك الدول التي تذكر معها سوى تكوينات سياسية كانت تدور في فلكها، ترتبط بها حينا وتنفصل عنها حينا آخر، مثل دولة معين وقتبان وحضرموت، أو تندمج فيها لتكون دولة واحدة مثل دولة حمير

لقب ملوك سبأ :

ولقد لقب ملوكها بملوك سبأ وذي ريدان وذوريدان هم حميروأرض سبأ في الأصل هي منطقة مأرب ، وتمتد إلى الجوف شمالا، ثم ما حاذاها من المرتفعات والهضاب إلى المشرق، وكانت دولة سبا في فترات امتداد حكمها تضم مناطق أخرى، بل قد تشمل اليمن كله. عدداّ كبيرا من المكربين والملوك الذين تولوا الحكم في دولة سبأ، والفرق بين الملك والمكرب هو أن الملك يحكم شعبا واحدا أو قبيلة واحدة بينما المكرب لقب للمجمِّع والموحِّد لعدة شعوب أي الموحد،ووجود المكربين في تاريخ اليمن القديم يشهد على جدارة الجهود المبكرة جدا لتوحيد أهل اليمن تحت سلطة سياسية واحدة

عاصمة سبأ :

اتخد السبئيين صرواح عاصمةّ لدولة سبأ، وتقع المدينه على بعد 120 كيلومتراّ شرق العاصمه اليمنيه صنعاء وتبعد 50 كيلومتر شمال غرب مدينة مأرب. تعتبرهذه المدينه من الاماكن الاثريه بسسبب ماكتشف فيها من نقوش ومنحوتات ترجع الى عصر دوله سباء. تم انتقلت عاصمةّ دولة سبأ الى مأرب بدلاّ عن صرواح، وتقع مأرب جنوب اليمن وعلى بعد 192 كيلومتر من العاصمةّ الحديثه لليمن والتي تدعى صنعاء. ولقد اتخد السبئيين مأرب (في وادي أذنه) عاصمتاّ لهم بسبب خصبة تربه الوادي والذي تنجراف اليه التربه مع مياة الامطارمن المرتفعات. وتدلل الآثار المنتشرة و النقوش اليمنية القديمة التي اكتشفت ذكر قصر سلحين بالإسم. ويرجح على الاغلب ان القصر يقع على التل المعروف بقرية مأرب في الوقت الحاضر. وكذلك ذكر العلامة اليمني الحسن الهمداني القصر بالإسم ذاته قبل حوالي الف عام. وقد تحكمت دولة سبأ بطريق التجارة الهام المعروف بسم هذا الطريق طريق اللبان الذي يمر في ارض مأرب. كان يعتبر اللبان من احد اهم أنواع الطيوب وأغلاها بسبب رائحة الطيبة والى بجانب الاعتقاد السياد في الفترة بانه لاغنى عنه لكسب الآلهة. ولقد ساعد مناخ اليمن علي نمو البان في منطقة المهره وظفار، تميزت هذه المناطق بانتاجها أفضل وأجود أنواع اللبان. لقد أسهم بقسط عظيم الطلب المتزايد علي البان للسباب المذكوره انفاّ الى تنشيط وتطوير التجارة حول هذه السلعة ولتشمل سلع أخرى نادرة، متل التوابل، المر والقرفة

طريق اللبان :

كان طريق اللبان يمتد بصفة رئيسية من ميناء قنا في مصب وادي ميفعة على بحر العرب إلى غزة في فلسطين على البحر المتوسط، مروراّ بمدينة شبوة ومأرب، ثم يمر بوادي الجوف، ومنه إلى نجران حيث يتفرع إلى فرعين

،طريق يمر عبر قرية الفاو في وادي الدواسر، ومنه إلى هجر في منطقة الخليج، ثم إلى جنوب وادي الرافدين وطريق رئيس يمتد من نجران نحو الشمال، ماراّ بيثرب، ثم ددان في شمال الحجاز، ومنه إلى البتراء، ويتجه الطريق الرئيس من البتراء نحو ميناء غزة. بينما يتجه فرع آخر إلى دمشق وإلى مدن الساحل الفينيقي. ولا شك أن إستئناس الجمل الذي يرجح انه تم في القرون الأخيرة من الألف الثاني قبل الميلاد قد لعب دورا بارزا في إزدهار التجارة بقدرته على حمل الأثقال ولمسافات طويلة، وتتوافق تواريخ استئناس الجمل مع ما ورد في التوراة من إشارات إلى زيارة ملكة سبأ للنبي سليمان عليه السلام في القرن العاشر قبل الميلاد

زيارة ملكة سبأ للنبي سليمان عليه السلام :

وهي الزيارة التي تفيد وجود علاقات تجارية بين بلاد الشام وبلاد اليمن، إذ تذكر الأخبار المرتبطة بتلك الزيارة ان ملكة سبأ أحضرت معها كميات كبيرة من الطيوب منها اللبان وذكرتها الكتب السماوية، وتواتر ذكرها في الأخبار وروايات متعددة، وخاصة موروث أهل اليمن. فملكة سبأ رمزاّ تاريخي لحضارة يمنية قديمة راقيه وقد كرمت ملكة سبا وقصة زيارتها للنبي سليمان بالذكر في القرآن الكريم قال تعالى

وجئتك من سبأ بنبأ يقين، إني وجدت إمرأة تملكهم وأوتيت من كل شيئ ولهاعرش عظيم "صدق الله العظيم "

موارد دولة سبأ:

كانت الضرائب المفروضة على التجارة ومواردها المالية الوفير قد أسهمت بقسط عظيم في صياغة الحياة العامة للناس وإزدهارها في مراكز الحضارة اليمنية القديمة، وخاصة في قلب تلك الحضارة (أرض سبأ). واهم الايرادات الأخرى هي الموارد الزراعية والتي انتعشت بفضل نجاح نظام الري المتقدم. ويتألف نظام الري من سد مأرب للحفاظ على مياه المطارالموسمية والقنوات الماءيه الكبيرة في الجبال وهذا أهم شاهد على أن اليمن شهدت أيضاّ حضارة زراعية فائقة. وقد سهم نظام الري المستخدم في ري حوالى اكثر من 24000 هكتار من اراضي سبأ

اسباب ازدهار التجارة :

لقد تحكمت دولة سبأ بطريق التجارة الهام المعروف بسم هذا الطريق طريق اللبان الذي يمر في ارض مأرب

كان يعتبر اللبان من احد اهم أنواع الطيوب وأغلاها بسبب رائحة الطيبة والى بجانب الاعتقاد السياد في الفترة بانه لاغنى عنه لكسب الآلهة

ساعد مناخ اليمن علي نمو البان في منطقة المهره وظفار، وتميزت هذه المناطق بانتاجها أفضل وأجود أنواع اللبان. لقد أسهم بقسط عظيم الطلب المتزايد على البان للاسباب المذكوره انفاّ الى تنشيط وتطوير تجارة واسعة حول هذه السلعة ولتشمل سلع أخرى نادرة، متل التوابل، المر والقرفة

استيراد بضائع من الهند وافريقيا متل التوابل، الحرير، المنسوجات، الاخشاب النادرة، وهلم جر لآجل للاستخدم الداخلي وتصديرالبعض منها إلى دمشق، فلسطين و بلاد الرافدين

عدم الكشف من المنشأ الحققي للبضائع وابقائها سراّ عن المنافسين، ولذلك اصبح مصدر هده اليضائع حق مقصورعلى السبئيين

المعرفة الملاحية ومتي تهب الرياح الموسميه اعطيهم قدرة التفوق فوق حقهم المنافسين او على منافسهم

اهم أعمال ملوك سبأ :

.وقد ذكرت النقوش ملكة سبأ التي حكمت في القرن العاشر قبل الميلاد

حاول أحد العلماء ترتيبهم زمنياً خلال الألف الأول قبل الميلاد، فبلغوا ما يقارب الخمسين، إبتداء من القرن :الثامن إلى القرن الأول قبل الميلاد، ومن هؤلاء الحكام

يثع أمر بين بن آسْمُهُ عَلَي الذي تذكره الحوليات الآشورية حوالي عام 715 ق.م. مقترنا بالملك الآشوري سرجون الثاني وهو ما يشهد على قيام علاقات دبلوماسية مع العالم الخارجي ، اما النقوش اليمنية فتذكره مقترنا .ببعض المنشآت المعمارية ومنها أنه سورمأرب

و أيضا كَرِبْ إل وتار بن ذمارعلي الذي بعث بهدية إلى الملك الآشوري سنحريب، حسب ما يذكر نقش بناء معبد بيت أكينو في آشور، حوالي 685 ق،م، ويرجح أنه هو نفسه صاحب نقش صرواح الكبير الذي يذكر أن هذا الملك قد قام بعدة حملات عسكرية داخلية خلال فترة حكمه يهدف منها إلى تثبيت السلطة المركزية لدولته وتأديب من خرج عنه، شملت حملاته مناطق أوسان وغيرها من المناطق الجنوبية حتى باب المندب، كما شملت حملاته أيضا مناطق امتدت ما بين نجران والمعافر بلاد الحجرية، من محافظة تعز وبعض مدن وادي الجوف، مثل نشان ونشق، ويذكر النقش أنه كافأ الجهات التي حافظت على الولاء له مثل حضرموت وقتبان، وأنه قام بإصلاحات واسعة في منطقة مأرب ومنها قصر سلحين وسوَّر عدداّ من المدن اليمنية، وأصلح عددا من سبل .الري والأراضي التابعة لها


المكرب يَدَعْ إل ذريح بن آسْمُهُ علي يعد أشهر حكام سبا في أمور البناء، فقد عثر على نقوش عديدة من عهده تذكر منشآته المعمارية، وخاصة المعابد، وقد ارتبطت باسمه معابد شهيرة باليمن القديم مثل معبد أوام البيضاوي الكبير محرم بلقيس ومعبد صرواح ، ومعبد في المساجد وغيرها من الأبنية التي تنبئ عن آثارها عن مستوى .راق من الإتقان المعماري والإبداع الهندسي

من معالم حضارة سبأ وشواهدها :

سد مأرب :

كما يسنتتج من بعض الدراسات الأثرية الجادة التي أجريت ميدانيا تشير على ان فكرة بناء أو إنشاء السدود مرت بمراحل عدة وعلى فترة زمنية طويلة، ويرجح ان آثار أسس السد ربما تعود تاريخياً إلى قبل مطلع الألف الأول قبل الميلاد على الأقل، ولازم سد مأرب الحضارة السبئية فترات ازدهارها حتى لحظات ضعفها وأنهيارها ثم تصدع على اثرها، ولا تزال حتى الآن بعض معالمه مشهودة. و يوجد سد آخر أقدم منه وهو سد الجفينة بـ8 كيلومترات جنوب غرب مركزمحافظة مأرب، يعود تاريخه إلى العصر السبئي الأول. وقد بني سد مأرب بين جبلين الدين يسمياّ بالبلق الايمن والبلق الايسر على وادي أذنة الذي تجري الية مياة السيول من المرتفعات المحاذية له. ويقدر طول السد بحوالي 244 متراّ، عرضة 18.3 متراّ وارتفاعة 72.2 متراّ. وأما شبكة الري السواقي والمصارف فهيا تبد بالقناة الرئيسية الخارجة من السد والتي تليها قنوات ري فرعية لاتزال باقية وتعمل منذوا انشائها حتي يومياّ هذا. ويقدر مساحة هذه الشبكة باكثر من اثنين وسبعين كيلومتر مربع. ولقد وفر سد مأرب لدولة سبأ الاستقرار والدالة على ذلك قولة تعالى " لقد كان لسبأ في مسكنهم اّية " .


المعابد :


،لم تكن مأرب عاصمة سياسية ومحطة تجارة وحسب، ولكن كانت أيضا عاصمة دينية نظراّ لمعابدها القديمة وأهم المعابد ثلاثة أوام المعروف بمحرم بلقيس ومعبد بران المشهور بعرش بلقيس وحرونم ذلك المعبد الواقع داخل أسوار المدينة، في محل ما يسمى اليوم بمسجد سليمان، ومعبد سبأ الأكبر هو إلمقه والحفريات العلمية .الجارية ستكشف عن مكنونات الحضارة الإنسانية في هذه المنطقة

وظلت سبأ وحتى القرن الخامس قبل الميلاد الدولة الكبيرة الأم ، حين خرجت عن سيطرتها منا طق عدة واستطاعت أن تكون دولاّ مستقلة، ودخلت هذه الدول في منافسة مع سبأ، وشاركتها نفوذها السياسي والتجاري، بل إن كل واحدة من تلك الدول لم تكن أقل شأنا من سبأ في أوج إزدهارها. أبرز هذه الدول هي معين ، وقتبان وحضرموت

يتبع




hg],g hgdlkdm hgr]dlm Hlv lehg lpl] lv;. gy. lku hgl;hk hgpf hg],g hgsghl hgrvNk hofhv `if fg] jp]d] fdu jv[u fsff j',dv j;vdl ojl d]og []d] vl. alhg aowdm avp stv w,v u]l ud] uvq tgs'dk thvs tov t;vm 'gf rgf rjg rk,hj

تعليقاتكم على الفيسبوك
رد مع اقتباس
قديم 14-04-10, 01:17 PM   #2
معلومات العضو
الذهبي الفضي الذهبي الذهبي الذهبي 
مـجـمـوع الأوسـمـة: 7 (الـمـزيـد» ...)
الترتيب العام : 3
رقم العضوية : 59208
تاريخ التسجيل: 14/12/08
عدد المواضيع : 12969
عدد الردود : 34399
مجموع المشاركات : 47,368
الدولة :  Syria
قوة الرصيد : 144
   7248
yaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond repute

SMS المزيد .... لاشهود على تعذيب سجاني
My-MMS المزيد ....
افتراضي





مملكة حضرموت القديمة

مقدمة :

ظهرت مملكة حضرموت قبل الميلاد ومازال اسمها حيا يطلق على مساحة واسعة من الارض فلها ان تفخر بهذا على الحكومات العربية الاخرى التى عاشت قبل الميلاد.
ولقد قطع اسمها مئات من الاميال قبل الميلاد فبلغ مسامع اليونان والرومان وسجلة كتابهم في كتبهم لاول مرة بالقارة الاوربية وكتب لهذ ا التسجيل الخلود حتى اليوم .

وقد تحدث مؤلف كتاب (( الطواف حول البحر الارتيري )) عن سواحل حضرموت الجنوبية .
وكلمة (( هزرماوت )) (( حزرماوت )) الواردة بالتورة علي انها الابن الثالث للابناء قحطان تعني حضرموت ومعناها اللغوي (( دار الموت)) حسب تفسير اليهود لها في سفر التكوين الاصحاح العاشر الاية 26 .

وقد ذهب الاخباريون العرب وباثير من روايه التوراة تلك ان حضرموت هو ابن قحطان وانه رجلا عاش فيما مضى من الزمان .
وقد ورد اسم حضرموت في الكتابات العربية الجنوبية وعثر علي اسماء ملوك ومدن عامرة بالزمان الغابر .

ولقد تبين من بعض الكتابات الحضرمية التى عثر عليها بحريضة وبشبوة وغيرها من مدن حضرموت ان هنالك عدد من المكاربة قد حكموا شعب حضرموت قبل ان يتحول هذا الشعب الي مملكة . ومن هولاء المكربين ((المكرب يرعش بن اب يشع )
و يشكر ايل يهرعش بن ابيع )) .

ولقد سجل رجلا من اعيان حضرموت يدعى (( شكم سلحان بن رضوان ) سجل هذا الرجل اول كتابة عثر عليها من كتابات مملكة شعب حضرموت .
ولقد كلفه المكرب بناء سد وسور وتحصينات دفاعية لحصن ((قلت )) الذي يهمن علي طريق منطقة حجر والمؤدية الي ميناء قنا . لحماية المنطقة من هجمات القبائل ولا سيما الحميريين .

وانتقلت حضرموت من دور المكاربه الي دور الملوك ولقد عد العالم الغربي ((فلبي )) عد الملك صدق ال اول ملوك حضرموت وجعل زمانة سنة 1020 ق م .

اما احد العلماء الاخرين وهو العالم (( البريت)) فقد جعل اسم الملك يدع ال اول ملوك حضرموت وجعلة معاصرا لملك سباء كرب ال وتر وقد حكم حسب رايه سنة 450 ق .م وان كنت ارجح قول فلبي لكون كرب ال وتر غزا مملكة اوسان سنة 621 ق.م وليس سنة 450 ق.م

واليك قائمة فلبي لملوك حضرموت :

1- الملك صدق ال ملك حضرموت ومعين سنة 1020 ق.م
2- الملك شمر علن (( شمر العلا)) بن الملك صدق ال ((1000 ق.م))
3- الملك معد يكرب بن اليفع يثع ملك معين (( 980ق.م))
ويراي فلبي ان حضرموت الحقت بعد معد يكرب بممبكة معين وقد ظلت تابعة لها الي سنة 650 ق.م
4- السمع ذبين بن ملك كرب .
5- سمة يفع 650ق.م
6- يدع ال بين بن سمه يفع سنة590 ق .م
منذ سنة 590 قزم اصبحت حضرموت تحت راية دولة قتبان او دولة سباء حتى سنة 180 ق.م
7- يدع ال بين بن رب شمس وهو مؤسس سلالة ملكية جديدة بشبةه سنة180
8- اليفع ريم بن يدع ال بين ((160))
9-يدع اب غيلان بن يدع ال بين (0140))
10- العز بن يدع اب غيلان سنهة 120ق.م
11- يدع اب غيلان بن امين بن يدع اب ((100))
12-يدع ال بين بن يدع اب غيلان ((80)
وقد ترك العالم فجوة بين سنة 60-35 ق.م
13- عم ذخر ولم يرد اسم ابية حكم سنة35
14- العزيلط بن عم ذخر بن عم ذخر
15- الهان بن العزيلط
16- العزيلط بن الهان
17- اب يزع حكم سنة65 م
18- يرعش بن اب يزع سنة85م
19-علهان ((105 -125 م))

ويرى فلبي انه منذ سنة 125 ميلادية حتى سنة 290 ميلاديه كان الوضع غامضا في حضرموت فاما ان تكون تحت حكم مكاربة متعددون او انها حتى حكم دولة سباء وذي ريدان وهذة الاخيرة ضمتها نهائيا سنة 290 م .واصبح لقب ملوك حمير (( ملك سباء وذي ريدان وحضرموت ))

من كتب تاريخ العرب قبل الاسلام للدكتور جواد غلى ج 2 الفصل20 صفحة129 بتصريف

التعديل الأخير تم بواسطة : ĎĺĂḾÓŊĎ بتاريخ 21-04-10 الساعة 06:50 AM
yaman غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 14-04-10, 01:18 PM   #3
معلومات العضو
الذهبي الفضي الذهبي الذهبي الذهبي 
مـجـمـوع الأوسـمـة: 7 (الـمـزيـد» ...)
الترتيب العام : 3
رقم العضوية : 59208
تاريخ التسجيل: 14/12/08
عدد المواضيع : 12969
عدد الردود : 34399
مجموع المشاركات : 47,368
الدولة :  Syria
قوة الرصيد : 144
   7248
yaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond repute

SMS المزيد .... لاشهود على تعذيب سجاني
My-MMS المزيد ....
افتراضي






مملكة قتبان في النقوش والمصادر الكلاسيكية


يورد (ثيوفر استوس) (حوالى 212ق.م) كتيبا اوكتبينا (Ksttabaina)(katabani) (قتبان) ضمن ممالك بلاد العرب الجنوبية الأربع وهذه التسمية تتفق مع ماذكره سترابو عن القتبانيين وماجاءعند بلني، كما ورد اسم قتبان في النقوش اليمنية القديمة ويصف سترابو هذه المملكة بانها تشغل اقصى الزاوية الجنوبية الغربية من بلاد العرب في المنطقة المجاورة لمضيق باب المندب الذي يشكل مدخل البحر الاحمر وعلى ساحلها الجنوبي يقع ميناء عدن.

قتبان : اسم دولة وأرض وقبيلة كانت مثاويها في الاصل فيما يعرف اليوم منطقة بيحان (وادي بيحان) ويعتبر وادي حريب الواقع الىالغرب من بيحان ضمن اراضي مملكة قتبان وقد حرص القتبانيون على ربط الواديين بطريق عبر قبة مبلقة المواجهة لمدينة ذو غيل ثاني المدن القتبانية اهمية (بعد العاصمة القديمة تمنع)

وقتبان جمع قتب: موضع في نواحي عدن وقد اختلف علماء الآثار في تحديد ظهور دولة قتبان ونهايتها.

أقدم النقوش تعدو الى عصرالمكربين (الملوك) الاول الذي يقدر (البرايت) زمنهم بالفترة مابين القرن السابع والخامس قبل الميلاد ويظهران اقدم من ورد اسمه في النقوش المعروفة (المكرب سمه على وتر) من القرن السادس قبل الميلاد وفي القرن الرابع ومنذ حوالى 350ق.م فيما يبدو اصبحت قتبان تسيطر على الشريط الساحلي الممتد من باب المندب حتى ماوراءعدن الى الشرق ومنذ ذلك الوقت ازدهرت قتبان.

وقبيلة قتبان واحدة من قبائل يجمعها اتحاد «ولدعم» نسبة الى معبودهم الوثني (عم)، أما القبائل الاخرى فهي ردمان ومضحى وخولان الجنوبية وجميعها في المرتفعات المحيطة بقتبان من الناحية الجنوبية الغربية التي تقع فيها مآتي او دية قتبان ويرجع اقدم ذكر معروف لولد عم الى عصر الملك المكرب السبئي الكبير كرب آل وتر بن ذمار علي صاحب النقش الشهير في صرواح (القرن السابع قبل الميلاد).

تشهد القاب بعض الملوك القتبانيين- المسماة بالالقاب الطويلة-
على امتداد نفوذ السلطة نحوالجنوب فهي تعدد في الواقع مجموعة من الأماكن-
أوسان، دثية، يافع وتبن التي كانت سلطة القتبانيين تغطيها،

وفي هذه الحالة فان تواجد نقوش قتبانية في منطقة رداع وفي وادي بنا وفي حص وبيت الورد المعسال حتى (بنو بكر) بمقارنته مع المصادر الكلاسيكية يبرهن على اننا امام اتساع حقيقي لمنطقة النفوذ القتباني

وهناك نقش قتباني من المرحلة ذاتها (القرن السادس ق.م) يعلمنا عن حرب من اجل السيطرة على شمال وادي بنا هذا النقش على صخرة في جبال العود ليس بعيداً عن ظفار يمكن ان يكون البرهان علىاتساع قتبان نحومنطقة جنوب غربي اليمن

وفي عام 1950م قامت بعثة (مؤسسة دراسة الانسان الامريكية) باجراء حفريات في (هجر كحلان) بوادي بيحان وهو الموقع الي كانت تقوم عليه تمنع والتي قال بلني ان (بها خمسة وستين معبداً) الامر الذي يصور لنا مدى اتساعها وتوصل القائمون على الحفريات على الرغم من عدم اكتمالها الى نتائج هامة يتعلق البعض منهابتاريخ قتبان.

تركزت الحضارات في مناطق الوديان التي تسيل من الجبال باتجاه الصحراء (فلاة اليمن) وسميت قديما مفازة صيهد وهي جزر اليمن الشرقي وهي بمنزلة تهامة في الغربي منه

وأهم الأودية التي تسيل باتجاه مفازة صيهد هي :

وادي اذنة ووادي بيحان ووادي عرمة ووادي مذاب.. وعلى وادي بيحان كانت (تمنع) عاصمة القتبانيين،

واول من حدد موقع تمنع هوالنمساوي (جلازر) بأنها تقع في وادي بيحان في كتابه (الاحباش في جزيرة العرب وافريقيا ميونغ عام 1895م)

واول من زار تمنع الاثري هو (بري) عام 1900م في هجر كحلان وحددها علىالضفة اليسرى لوادي بيحان وحيث يقترب الوادي مننفاذه الى السهل الصحراوي، إذن (فتمنع) تقع على وادي بيحان بين هجر كحلان وبيحان القصب وحيث تقع اليوم هجر بن حميد ويعتقد أنه اسمه القديم (حريب) ويمتاز بموقعه الاستراتيجي (على طريق القوافل) حيث يفضي الى نقيل مبلقة الصعب المرتقى كما يذكر (الهمداني) ان شبوه مابين بيحان وحضرموت.

اعتمدت اقتصاديات قتبان وسلطة حكامها على مااعتمدت عليه بقيةالدول العربية الجنوبية من التجارة الداخلية والخارجية وتنمية الثروة الصناعية والزراعية، وربما الثروة الرعوية أيضاً ثم الاستفادة في الوقت نفسه من تحصيل المكوس والضرائب على هذه وتلك

وكانت تمنع عاصمةالقتبانيين واقعة على مقربة من الصحراء وعلى حافة طريق اللبان مثل شبوة عاصمة حضرموت ومأرب عاصمة سبأ.

ولعل من اسباب قيام المدن اليمنية على ضفاف الوديان الشرقية هو مرور الطريق التجاري البري المعروف بطريق اللبان عبرها،

وقد مثلت هذه المدن التي قامت على ضفاف هذها لوديان وظيفتين رئيستين :

أولاً: كعواصم أو حواضر رئيسية لكيانات سياسية كبيرة أو صغيرة..

ثانياً: مثلت محطات أساسية على طريق التجارة تستلم ضرائب وتقدم الحماية والخدمات للقوافل وتمتلك جزءاً من التجارة ولذلك يمكن تشبيهها بماعرف في جزيرةالعرب بدول القوافل من البتراء وتدمر والحضر في الطرق.


yaman غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 14-04-10, 01:19 PM   #4
معلومات العضو
الذهبي الفضي الذهبي الذهبي الذهبي 
مـجـمـوع الأوسـمـة: 7 (الـمـزيـد» ...)
الترتيب العام : 3
رقم العضوية : 59208
تاريخ التسجيل: 14/12/08
عدد المواضيع : 12969
عدد الردود : 34399
مجموع المشاركات : 47,368
الدولة :  Syria
قوة الرصيد : 144
   7248
yaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond repute

SMS المزيد .... لاشهود على تعذيب سجاني
My-MMS المزيد ....
افتراضي





مملكة حِمير

في أواخر العصر الأول، وخاصة في القرنين الثاني والأول قبل الميلاد، أتى على أهل اليمن حين من الدهر قللوا فيه من اهتمامهم بالزراعة، واعتمدوا كثيرا على الرخاء الذي تدره عليهم القوافل التجارية، وغليهم التنافس على المال والجاه،

فأصبح في اليمن خمس دول في آن واحد هي سبأ وقتبان ومعين وحضرموت وحمير،

أصبحت عواصمها باستثناء حمير أشبه ما تكون بدول مدن القوافل التي يخضع ازدهارها وسقوطها للأوضاع التجارية والأطماع السياسية، كما حدث للبتراء ولتدمر والحضر في شمال الجزيرة، وتمكن البطالمة الذين كانوا يحكمون مصر آنذاك من التعرف على أسرار الملاحة في البحر الأحمر ومواقيت حركة الرياح الموسمية في المحيط الهندي، فشرعوا يتجرون بحرا دون وساطة اليمنيين الذين كانوا يسيطرون على طريق اللبان البري وتحول النشاط التجاري بين حوض البحر المتوسط وحوض المحيط الهندي تدريجيا من الطريق البري إلى الطريق البحري،

فبدأ يخف عطاء الطريق البري وتأثرت به الدول اليمنية القديمة كثيرا، مما اضعف من قوتها وأنقص هيبتها، فطمع بها الناس دولا وقبائل،

فكانت حملة أليوس جالوس الرومانية التي أخفقت عند أسوار مأرب عام 224 ق.م، في محاولة للسيطرة على الطريق البري والاستيلاء على بلاد اللبان، كما طمعت القبائل البدوية المنتقلة في الصحراء بحواضر الدول اليمنية ومحطاتها التجارية، خاصة بعد أن تضرر أهل البادية أنفسهم من نتيجة نقص مواردهم التي كانوا يجنونها من الطريق كجمالة أو حماة قوافل، فكانوا يهاجمون المحطات والمدن كلما مسهم جوع وآنسوا من تلك المدن ضعفا، وساعدهم على ذلك اتخاذهم الفرس سلاحا فعالا في غزواتهم حيث كانوا ينقضون بسرعة وقوة على ثغور تلك الدول ثم يعودون فارين إلى قلب الصحراء مما اضطر كثيرا من سكان الوديان على أطراف الصحراء إلى هجر ديارهم والاحتماء بالمرتفعات في الداخل،
وقد ساعد هذا الوضع على نمو قوة جديدة هي حمير التي حاولت الاستفادة من انتعاش الملاحة والتجارة على البحر الأحمر ، فأقامت لها موانئ عليه وبنت لها أسطولا،

وكانت حمير آخر دول اليمن القديم ظهورا، ويرجح أن ذلك اقترن ببداية التقويم المعروف بالتقويم الحميري الذي يبدأ حوالي115ق.م، كما أسست عاصمتها ظفار في قلب المرتفعات اليمنية بعيدا عن الصحراء وهجمات البدو، وذلك في قاع الحقل بسند جبل ريدان،

كما ازدهرت مدن الهضبة اليمنية في القيعان، بعد أن كانت مدن الوديان الشرقية تحجب عنها المكانة والسمعة، وزادت سلطة الأقيال بعد ان قلت هيبة هؤلاء من منافسة السلطة التقليدية فيها، وإعلان نفسه ملكا على سبأ،

ودخلت اليمن في فترة من الصراع على اللقب الملكي في سبأ، وهو صراع وإن أشبه صراع ملوك الطوائف، إلا أنه كان تعبيرا عن الانتماء المشترك والوحدة عبر حرص الملوك جميعا وخاصة ملك حمير في ظفار، آخر دول اليمن القديم كما أسلفنا، على أن يكون لقبه ملك سبأ وحمير ملك سبأ وذي ريدان ومثله كان بنو همدان في ناعط وبنو بتع في في حاز وبنو مرثد في شبام وذو جرة في نِعض بالإضافة إلى سبأ في مأرب وقتبان في تمنع وحضرموت في شبوة،

وكانت دولة معين في هذا العصر قد انتهت وضمت إلى سبا في القرن الأول قبل الميلاد وبدأ الضعف يدب في قتبان خاصة تحت ضربات دولة حضرموت، منذ مطلع القرن الأول الميلادي، ثم ما لبثت أن انتهت في القرن الثاني الميلادي، وضم ما تبقى منها إلى حضرموت، وفي القرن نفسه انتهى حكم الأسرة التقليدية السبئية في مأرب، علما بأن مأرب نفسها لم تفقد أهميتها كعاصمة أو مدينة حينذاك،

ومما زاد في الصراع حدة بروز دولة أكسوم في الحبشة وهي الدولة التي قامت نتيجة استيطان يمني دام قرونا هناك، وساعد انتعاش الملاحة في البحر الأحمر على ازدهارها، ودخلت مع حكام اليمن في صراع أو تحالف حسب ما تقتضيه ظروفها،

على أن فترة النزاع ما لبثت أن تبلورت في محاولة توحيد السلطة وإقامة دولة مركزية واحدة، وكان أول من قام بهذه المحاولة الملك شَعِر اوتر بن علهان نهفان الذي حمل لقب ملك سبأ وذي ريدان ، واتخذ من مأرب عاصمة له ومد نفوذه إلى كثير من بقاع اليمن بما فيها حضرموت، وذلك في أواخر القرن الثاني بعد الميلاد،

كما حاولت ظفار ومأرب توحيد قواهما ضد الحبشة، بل وتوحيد السلطة أبان حكم الملك الشهير إل شَرَحْ يحضب الذي شاركه الحكم أخوه يأزل بيِّن وكان ذلك في أواخر النصف الأول من القرن الثالث الميلادي، وفي الربع الأخير من القرن الثالث انتهت حضرموت كدولة على يد شَمّر يهرعش بن ياسر يهنعم ، وهو الملك الذي تنسب إليه الأخبار كثيرا من البطولات والأمجاد، بل هو من أبرز الشخصيات الملحمية في قصص أهل اليمن،

وقد استطاع هذا الملك أن يوحد الكيانين السياسيين الباقيين وهما سبأ وحمير في في كيان واحد، وأقام حكما مركزيا قويا وحمل لقب ملك سبأ وذي ريدان وحضرموت ويمانة وانتهت مأرب كعاصمة وحلت محلها ظفار، وقد عرفت هذه الفترة التي تبدأ بتوحيد المناطق اليمنية في وطن واحد وسلطة مركزية واحدة عاصمتها ظفار بفترة حمير، وهي الفترة التي بقيت ذكراها عالقة في أذهان الناس ، وتناقل الرواة أخبارها قبل الإسلام أكثر من أية فترة سابقة في تاريخ اليمن القديم،

ويذكر نقش يمني أن عامل شَمّر يهرعش في صعدة ريمان ذو حزفر اشترك في عدة حملات وجهها هذا الملك شمالا، ثم استمر غازيا، أو في سرية حتى بلغ أرض تنوخ، وتنوخ هو اتحاد القبائل العربية الذي كان أساس ما عرف بعد ذلك بدولة اللخميين في الحيرة، ويبدو أن امرؤ القيس بن عمرو من مؤسسي تلك الدولة – كان ممن وقف في سبيل تلك الحملة اليمنية، ويذكر نقش النمارة الذي عثر عليه على قبر امرئ القيس أنه قام بحملات عسكرية باتجاه جنوب الجزيرة بلغت نجران مدينة شمر، ويشهد نقش عامل شمر يهرعش على أن كل شبه الجزيرة العربية كانت امتدادا حيويا للدولة اليمنية حيث لا حدود إلا حدود القوة والتمكن ،

ويؤكد ذلك أيضا الحملات العسكرية المظفرة التي شنها خلفاء شمر يهرعش في منتصف القرن الرابع الميلادي في نجد والبحرين على الساحل الغربي للخليج العربي، وقد كشفت الدولة الساسانية عن أطماعها في جزيرة العرب من خلال غزوات سابور ذي الأكتاف التي فصلها الطبري في تاريخه، ويعتقد أنها حدثت في هذه الفترة نفسها،

وفي نقش يمني آخر عثر عليه في عَبَدان منذ عهد قريب يدون أقيال حمير من الأيزون أخبار حملتهم العسكرية في منتصف القرن الرابع الميلادي وتمثل هذه الحملات اندفاع الحميريين نحو الشمال بعد الأحداث السابقة بزمن يسير،

وأهم حملات الحميريين التي يذكرها النقش هي تلك التي بلغت مناطق اليمامة والبحرين شرق الجزيرة وأرض الأزد أزد عمان ومناطق قبائل معد ونزار وغسان ، وفي مطلع القرن الخامس الميلادي تولى الحكم أبي كرب أسعد بن ملكي كرب يهأمن المشهور بأسعد الكامل، ويعكس لقبه سعة نفوذ دولة حمير في عهده داخل شبه الجزيرة العربية ، فهو ملك سبأ وذي ريدان وحضرموت ويمانة وأعرابهم طودا وتهامة، أما الطود فهو الحجاز كما يذكر ابن المجاور وتهامة هي كل الساحل الشرقي للبحر الأحمر،

أي أن جميع الأعراب وهم القبائل البدوية في المشرق والحجاز وتهامة خضعت لحكمه، وكان اتحاد كندة في وسط الجزيرة مملكة تابعة له أيضا،

بل هناك من المؤرخين من يرى أن هذا الملك وهو يضيف إلى لقبه أنه ملك الأعراب في الطود والتهائم، إنما أراد ان يقول أنه أصبح ملكا للجزيرة العربية كلها، وفي وادي مأسل االجُمْح بنجد قرب الّدّاودمي، عثر على نقش باسم أبى كرب أسعد، يذكر أنه حل غازيا مع ابنه حسّان يهأمن في أرض معد وذلك يوافق ما ورد في كتب التاريخ والأخبار، كما تروي الأخبار انه مر بيثرب المدينة واعتنق الديانة اليهودية ومر بمكة وكسا الكعبة المشرفة، والمعروف أنه لم يعثر على نقوش وثنية من عهده وعهد من خلفه، وكانت قبل ذلك كثيرة الانتشار ويقال إن الناس في اليمن بدؤوا يهجرون عبادة الأصنام، فمنهم من دخل اليهودية ومنهم من دخل النصرانية، ومنهم من بقي على وثنيته،

ويرى أهل العلم أن أسعد الكامل هذا هو المشار إليه بقوله تعالى: " أهم خير أم قوم تبع" صدق الله العظيم وقد ارتبط بذكر أبى كرب أسعد كثير من الأخبار والأقاصيص تشكل في مجملها ملحمة تاريخية تمجد أعماله وفتوحاته داخل اليمن وخارجه، وتنسب إليه عددا من المدن التاريخية اليمنية مثل ظفار وبينون وغيمان وخمر وغيرها، وما زال الناس إلى اليوم ينسبون إليه الكثير من بقايا الآثار القديمة مثل السدود و"الجروف" و" الكرواف" والطرق وغيرها، بل إن كل ما تقادم العهد عليه، فهو عند بعضهم أسعدي، كقولهم عادي أو من صنعة قوم عاد لكل ما هو قديم عامة،

وكان سد مأرب خلال عمره الطويل يتصدع بين الحين والآخر لأسباب عديدة منها:

السيول الكبيرة التي تنتج عن أمطار غزيرة وفيضانات، مما يدخل عموما في الكوارث الطبيعية،
ومنها الزلازل، ومنها الإهمال، وضعف السلطة المركزية،
وقد جرت العادة أن يهب الناس عندما يحدث ذلك إلى مكان السد بغية العمل والتعاون في إصلاح ما تهدم منه، وتتولى تنسيق عملهم وتمويلهم سلطة مركزية قوية تجمع الإرادة وتحشد الإمكانات اللازمة، كما حدث في عهد شرحبيل يعفر عام 450 م، وفي عهد أبرهة عام 542 م، والذي تمكن ومن معه من أهل اليمن من إصلاحه،

ودون ذلك في نقش كبير فصلت فيه نفقات إصلاحه، والجموع التي شاركت فيه وذكرت فيه أيضا الوفود الأجنبية من فارس والروم والغساسنة والمناذرة التي وصلت للمشاركة في الحفل الذي أقيم بتلك المناسبة، غير أن تفجر السد الأكبر والأخير لم يكن عاديا، بل كان خارقا للعادة، وكارثة كبرى أتت على معظم بنيان السد، وجرفت معظم منشآت الجنتين، فكان أن شل نظام الري بأجمعه، وبدلت صورة الحياة في تلك الأرض تماما،

وقد ذكر القرآن الكريم العبرة الإلهية والسبب في ذلك ، قال تعالى: " فأعرضوا فأرسلنا عليهم سيل العرم وبدلناهم بجنتيهم جنتين ذواتى أكل خمط وأثل وشيء من سدر قليل " صدق الله العظيم،

إلا أن تفجر السد النهائي يرجح أنه قد وقع في النصف الثاني من القرن السادس الميلادي ، وبعده يحدث النزوح لأهل اليمنباتجاه الشمال فيؤسسوا لهم هناك مستقرات جديدة كما فعل الأوس والخزرج في يثرب وهم فرع من الأزد، أو كما فعلت فرع آخر من الأزد في جهات حوران من بلاد الشام وأسس دولة الغساسنة كما كان هناك المناذرة باتجاه العراق، وقد لعبت كل تلك المستقرات اليمنية دورا في صياغة الشخصية العربية بعدئذ لكل شبه الجزيرة العربية،

وكان آخر من حكم من ملوك حمير قبل دخول الحبشة إلى اليمن عام 525 للميلاد رجل اسمه أسأر يثأر من العائلة اليزينية، واشتهر بذي نواس، ويقال إنه تسمى يوسف بعد أن اعتنق اليهودية، ربما كرد فعل لتغلغل النفوذ الروماني عبر المسيحية التي كانت نجران قلعة من قلاعها، وكان أهل الحبشة يدينون بالنصرانية، ويشرفون على النشاط المسيحي في اليمن، حيث دان أقوام بالمسيحية منذ أن دخلت إليه في حوالي منتصف القرن الرابع الميلادي، ومن أولئك نصارى نجران،

التعديل الأخير تم بواسطة : ĎĺĂḾÓŊĎ بتاريخ 21-04-10 الساعة 06:53 AM
yaman غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 14-04-10, 01:21 PM   #5
معلومات العضو
الذهبي الفضي الذهبي الذهبي الذهبي 
مـجـمـوع الأوسـمـة: 7 (الـمـزيـد» ...)
الترتيب العام : 3
رقم العضوية : 59208
تاريخ التسجيل: 14/12/08
عدد المواضيع : 12969
عدد الردود : 34399
مجموع المشاركات : 47,368
الدولة :  Syria
قوة الرصيد : 144
   7248
yaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond repute

SMS المزيد .... لاشهود على تعذيب سجاني
My-MMS المزيد ....
افتراضي






وكان النفوذ الحبشي قد اشتد في اليمن، فاشتبك ذو نواس معهم في معارك طاحنة، كانت الغلبة فيها أول الأمر لذي نواس، حيث ألحق بهم الهزائم تلو الهزائم ، وانتهت بحرق كنائسهم وتعقبهم في كل مكان، ولم يشأ أهل نجران أن يتركوا دينهم ويعتنقوا بدلا منه دين ملكهم، فما كان من هذا الملك إلا أن دمر كنائسهم وأحرقها وقتل المؤمنين منهم بالنصرانية وألقاهم في الأخدود، ويجد المرء ما يوافق تلك الحادثة في سورة البروج من القرآن الكريم، وانسحب الأحباش بعد هزائمهم في تلك المعارك ليعودوا من جديد بعد سنوات لغزو اليمن وتمكنوا بمساعدة إمبراطور الروم من إلحاق الهزيمة بذي نواس واحتلال اليمن، وكان ذلك عام 525 للميلاد، وولي اليمن نيابة عن نجاشي الحبشة شخص يدعى أبرهة وهو الذي تهدم سد مأرب في زمنه كما أسلفنا وأصلحه، لكن ابرهة استبد بالأمر في اليمن وخلع طاعة النجاشي وسمى نفسه ملكا على اليمن، وقام بغزوات عديدة لإخضاع القبائل المتمردة عليه في الداخل، وبأخرى للمد نفوذه في الجزيرة، على أن دولته لم تدم طويلا إذ أن الفرس بدؤوا يتحينون الفرصة للسيطرة على اليمن في إطار صراعهم الطويل مع الروم، وتنافس الطرفين على كسب مناطق نفوذ لهما،

فكان أن أرسل الملك الساساني عن طريق ملوك الحيرة قوات فارسية إلى اليمن، تمكنت بالتعاون مع قائد يمني من ذي يزن اشتهر باسم سيف من تقويض نفوذ الأحباش في اليمن وطردهم، على أنه مما بقي عالقا في أذهان أهل اليمن وتواتر أخبارهم قصة حملة أبرهة الفاشلة على مكة، وهي الحملة التي قصد منها هدم الكعبة واتخاذ القليس في صنعاء كعبة يحج إليها الناس بدلا منها، وقد أشار القرآن إلى هذه القصة في سورة الفيل، وفي عام الفيل ولد النبي في مكة وروي أن جده عبد المطلب بن هاشم كان في جملة الوفود التي وصلت إلى صنعاء لتهنئة سيف بن ذي يزن بانتصاره على الحبشة، وتوليه سدة الحكم في اليمن إلا أن ذلك لم يدم طويلا، فقد قرر كسرى الثاني برويز الملك الساساني أن يجعل من اليمن ولاية فارسية، وكان أن تم له ما اراد، وعين عليها واليا فارسيا في اليمن حوال عام 598،

وكانت اليمن بعد تحولها إلى ولاية فارسية لا تزال تشكل مركز الاستقطاب والثقل في الجزيرة العربية ، ويمكن الاستشهاد على ذلك بتصورات الملك الفارسي لدور اليمن في الجزيرة، فقد أرسل كما هو معلوم إلى واليه في اليمن أن يقبض على رسول الإسلام محمد بن عبد الله (ص) في الحجاز وكأنه بهذا الطلب ينظر ببداهة إلى نفوذ اليمن في منطقة شمال الجزيرة العربية، وقد ضعفت أحوال اليمن الداخلية في عهد الحكم الفارسي وفقدت السلطة المركزية هيبتها في البلاد وهو ما أفسح الطريق لبروز الزعامات القبلية الكثيرة إلى جانب حكم الوالي الفارسي في صنعاء وبعض مناطق أخرى من اليمن، وهذا هو الوضع السياسي الذي ستشرق شمس الإسلام واليمن عليه وسيتغير بعد ذلك ضمن المتغيرات الكبرى التي أحدثتها دعوة النبي محمد عليه الصلاة والسلام الناس جميعا إلى دين الإسلام، وقبل الإسلام عبد اليمنيون عدد من الآلهة أهمها الكواكب والأجرام السماوية، كالشمس والقمر والزهرة، أما اليهودية والمسيحية فقد بدأت بالظهور في اليمن ابتداء من القرن الرابع الميلادي فتداخلت مع ديانات محلية ذات طابع توحيدي كعبادة الرحمن، كما شاع بين أهل اليمن القديم السحر والشعوذة.


التوقيع :
لو بيدي
لجعلت هناك مجموعه لك وحدك اسمها يمان فقط ولها لون ورونق خاص نظير مجهودك
اخشى المديح فيك يضنه الاخرون عشقا
رائعه في كل الفصول
انتقاء يشير على ثقل مكانتك لدينا
وافر التحايا لشخصك
(أجمل ماوردني من ردود)
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
yaman غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 21-04-10, 06:55 AM   #6
معلومات العضو
الصورة الرمزية ĎĺĂḾÓŊĎ
عديل الروح upload
المشرف المميز الذهبي التميز البرونزي الذهبي 
مـجـمـوع الأوسـمـة: 8 (الـمـزيـد» ...)
الترتيب العام : 23
رقم العضوية : 51089
تاريخ التسجيل: 18/7/08
عدد المواضيع : 795
عدد الردود : 12501
مجموع المشاركات : 13,296
الهواية : Swimming
الإقامة : فديت الغربية واهلها
الدولة :  Saudi Arabia
قوة الرصيد : 128
   8837
ĎĺĂḾÓŊĎ has a reputation beyond reputeĎĺĂḾÓŊĎ has a reputation beyond reputeĎĺĂḾÓŊĎ has a reputation beyond reputeĎĺĂḾÓŊĎ has a reputation beyond reputeĎĺĂḾÓŊĎ has a reputation beyond reputeĎĺĂḾÓŊĎ has a reputation beyond reputeĎĺĂḾÓŊĎ has a reputation beyond reputeĎĺĂḾÓŊĎ has a reputation beyond reputeĎĺĂḾÓŊĎ has a reputation beyond reputeĎĺĂḾÓŊĎ has a reputation beyond reputeĎĺĂḾÓŊĎ has a reputation beyond repute

SMS المزيد .... إن كان كل الكون له شمس تضويه انت ضي دنياي ياكل كوني !
My-MMS المزيد ....
افتراضي





اشكرك يمان على الطرح القيم
يعطيك العافية
فى انتظار القادم
يختم بالشكر

التوقيع :
ĎĺĂḾÓŊĎ غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 21-04-10, 07:12 AM   #7
معلومات العضو
الصورة الرمزية غمـوض بنيـه
الفضي 
مـجـمـوع الأوسـمـة: 1 (الـمـزيـد» ...)
الترتيب العام : 100
رقم العضوية : 49120
تاريخ التسجيل: 10/6/08
عدد المواضيع : 260
عدد الردود : 2678
مجموع المشاركات : 2,938
الهواية : عاشقة قرأة الروايات
الإقامة : دار بو متعب
الدولة :  Saudi Arabia
قوة الرصيد : 32
   301
غمـوض بنيـه is a jewel in the roughغمـوض بنيـه is a jewel in the roughغمـوض بنيـه is a jewel in the roughغمـوض بنيـه is a jewel in the rough

SMS المزيد .... اللهم أني أعوذ بك من عذاب جهنم ومن عذاب القبر ومن فتنة المحيا والممات ومن شر فتنة المسيح الدجال
My-MMS المزيد ....
افتراضي





يمان
شكرا على الطرح
ويعطيك العافيه
التوقيع :
غمـوض بنيـه غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-05-10, 05:19 AM   #8
معلومات العضو
الذهبي الفضي الذهبي الذهبي الذهبي 
مـجـمـوع الأوسـمـة: 7 (الـمـزيـد» ...)
الترتيب العام : 3
رقم العضوية : 59208
تاريخ التسجيل: 14/12/08
عدد المواضيع : 12969
عدد الردود : 34399
مجموع المشاركات : 47,368
الدولة :  Syria
قوة الرصيد : 144
   7248
yaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond reputeyaman has a reputation beyond repute

SMS المزيد .... لاشهود على تعذيب سجاني
My-MMS المزيد ....
افتراضي





شكرا لعطر مروركم

شكرا سيدي الامير لختم الشكر
yaman غير متصل   رد مع اقتباس
رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدليلية (Tags)
أمر, مثال, محمد, مركز, لغز, منع, المكان, الحب, الدول, السلام, القرآن, اخبار, ذهب, بلد, تحديد, بيع, ترجع, بسبب, تطوير, تكريم, ختم, يدخل, جديد, رمز, شمال, شخصية, شرح, سفر, صور, عدم, عيد, عرض, فلسطين, فارس, فخر, فكرة, طلب, قلب, قتل, قنوات


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحـــث المتقـــدم
طرق مشاهدة الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
جدل علمي حول القدرات الشفائية لعلاج المفاصل بالصفائح الدموية yaman المكتبه العلميه 3 04-02-10 01:13 PM
الحول عند الأطفال yaman الأمومه والطفوله 0 13-12-09 06:10 AM
التفريط في عمل اليوم و الليلة (3) yaman الشريعه والحياة - 6 12-07-09 08:53 PM
التفريط في عمل اليوم والليلة (1) yaman الشريعه والحياة - 4 03-06-09 08:29 PM
تذبذب $ يقود حركة التداول اليوم 14/5/09 من forexyard fxyard التجاره والاقتصاد 2 19-05-09 09:22 AM

سياسة الخصوصية - privacy policy

الساعة الآن 07:59 AM.

عديل الروح  الاتصال بنا  الأرشيف أعلى الصفحة تصفح سريع أخر الاخبار محركات البحث RSS FEED  كن صديقا لنا  تباعنا على تويتر 

جميع الحقوق الأدبيه والفكريه محفوظه © لمنتديات عديل الروح
الآراء الشخصيه تعبر عن وجهة نظر الكاتب ولا تعبر عن وجهة نظر المنتدى
الشبكة غير مسؤوله عن اي اتفاق تجاري بين الاعضاء
Powered by vBulletin
.Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd
تطوير وتركيب وتصميم عذوووب

SEO by vBSEO

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145